مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة تقفز بشكل غير متوقع وسط إشارة إلى مرونة الطلب

مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة تقفز بشكل غير متوقع وسط إشارة إلى مرونة الطلب
مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة تقفز بشكل غير متوقع وسط إشارة إلى مرونة الطلب

ارتفعت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بشكل غير متوقع في شهر أغسطس؛ حيث أدى الارتفاع في عمليات الشراء عبر معظم الفئات إلى تعويض الضعف لدى تجار السيارات، مما أظهر طلبًا مرنًا من المستهلكين على البضائع.


وأظهرت أرقام وزارة التجارة أن قيمة مشتريات التجزئة الإجمالية ارتفعت بنسبة 0.7٪ الشهر الماضي بعد تراجع بنسبة 1.8٪ في يوليو، حسبما أظهرت أرقام وزارة التجارة. باستثناء السيارات، ارتفعت المبيعات بنسبة 1.8٪ في أغسطس، وهي أكبر زيادة في خمسة أشهر.

في استطلاع سابق أجراه موقع بلومبرج أشار إلى انخفاض بنسبة 0.7٪ في إجمالي مبيعات التجزئة، مع توقعات تتراوح من انخفاض بنسبة 3.3٪ إلى مكاسب بنسبة 1.1٪.

وانخفض مؤشر S&P 500، وارتفع العائد على سندات الخزانة مدة 10 سنوات وارتفع الدولار بعد التقرير.

ويشير التحسن المفاجئ في المبيعات، المدعوم جزئيًا بالتسوق في فترة العودة إلى المدرسة والمدفوعات لملايين العائلات التي لديها أطفال، إلى طلب صحي على السلع. وأظهر التقرير مبيعات أكثر في تجارة التجزئة عبر الإنترنت ومحلات البضائع العامة ومنافذ الأثاث ومحلات البقالة.

يعمل فيروس كورونا المتحور تحت اسم دلتا على كبح الطلب على خدمات مثل السفر والترفيه، مما قد يسمح للأمريكيين بإعادة إنفاقهم إلى السلع. وأظهرت بيانات مبيعات التجزئة طلبات أكثر ركودا ً خلال شهر أغسطس على المطاعم والحانات، وهي فئة الإنفاق على الخدمات الوحيدة في التقرير، وفي غضون ذلك ارتفعت إيرادات متاجر البقالة بنسبة 2.1٪.

ويقول مايكل بيرس، كبير المسؤولين الاقتصاديين الأمريكيين في كابيتال إيكونوميكس: "في حين أن الإنفاق على السلع كان أقوى بكثير مما توقعنا، فمن المفترض أن يضيف ذلك إلى النقص الذي شهدناه في الأشهر الأخيرة، في حين أن الخطوط الثابتة للإنفاق في المطاعم والحانات تشير إلى أن التعافي الأوسع في استهلاك الخدمات ربما تعثر".

وأدت زيادة حالات الإصابة بفيروس  كورونا أو كوفيد 19 وارتفاع الأسعار وتحديات التوريد المستمرة إلى موجة من التخفيضات في توقعات النمو الاقتصادي للربع الثالث في الأسابيع الأخيرة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، خفض الاقتصاديون في Goldman Sachs Group توقعات الاستهلاك للربع الثالث إلى انخفاض سنوي بنسبة 0.5 ٪ بسبب تأثير دلتا على الإنفاق على الخدمات.

 ووفقًا لتقرير وزارة التجارة الأمريكية، فقد سجلت 10 فئات من أصل 13 زيادة في المبيعات، وانخفضت المبيعات في تجارة السيارات والإلكترونيات والأجهزة المنزلية والسلع الرياضية ومتاجر بيع الهوايات.

وتراجعت مبيعات تجار السيارات وقطع الغيار 3.6٪ في أغسطس بعد انخفاض 4.6٪ في الشهر السابق. ويعكس ذلك ارتفاع الأسعار والمخزون المحدود الذي أدى إلى انخفاض مبيعات السيارات إلى أضعف مستوى لها منذ أكثر من عام، وفقًا لمجموعة Wards Automotive Group.