Top

موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

هل تحقق استراتيجية التسويق المبنية على تفضيلات العملاء النجاح المطلوب

تاريخ النشر:03-02-2018 / 08:02 AM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

هل تحقق استراتيجية التسويق المبنية على تفضيلات العملاء النجاح المطلوب

استحوذت المعلومات عن تفضيلات العملاء على اهتمام المسوقين وبدأوا يعتمدون عليها في إعداد جميع الحملات الإعلانية؛ فحقًا لا يمكن التشكيك في فاعلية تلك المعلومات في توقع رد فعل العملاء تجاه المنتج، وتساهم التكنولوجيا بشكل كبير في هذا الاتجاه السائد حاليًا فأصبح المسوقون يدركون أهمية التعرف على العميل والتعامل معه بشكل شخصي يجعله يشعر بالثقة تجاه الشركات؛ مما ينعكس بشكل إيجابي على معدل المبيعات.

ولكن قد تؤدي كثرة البيانات إلى ضياع المعنى الحقيقي من ورائها؛ فالهدف الحقيقي من وراء التعرف على هوية العميل يمكن تحقيقه باستخدام نوعين فقط من تكنولوجيا الدعاية المتاحة حاليًا: قاعدة بيانات إدارة العلاقة مع العميل المعروفة باسم CRM ومنصة إدارة البيانات DMP.

باستخدام هذين النوعين من التكنولوجيا يستطيع المسوقون تحديد ما يجذب اهتمام العملاء، وبالتالي نوعية الإعلانات التي سوف تلقى إعجابًا من العملاء؛ فهي تخبرنا أفضل ما يجب أن يقال للعملاء والوقت المناسب لذلك، كما تخبرنا عن جو المتاجر الذي يفضله العملاء والاستراتيجية المناسبة لتلقي مكالمات العملاء عن طريق مركز اتصالات الشركات.

ولكن ما يعيب تكنولوجيا CRM هو احتياجها الدائم إلى التحديث، وهنا يأتي دور تكنولوجيا DMP التي بإمكانها احتواء كافة البيانات الرقمية بجميع أنواعها ويمكن تصنيف البيانات بداخلها وتوصيلها بمنصات إلكترونية المسماة DSP التي تتيح للمسوقين الحصول على بيانات مباشرة عن العملاء في وقت مناسب.

لذا فالجمع بين تكنولوجيا CRM  و DMP هو أساس التسويق المبني على بيانات العملاء. وما يميز هذا المزيج هو الحصول على بيانات من الإنترنت ومن الحياة الحقيقة معًا لذا توفر بيانات شاملة عن حياة العملاء وتفضيلاتهم.