Top

موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

تويتر تحذر ما يقرب من 700 ألف مستخدم من تغريدات روسية المصدر

تاريخ النشر:22-01-2018 / 03:19 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

تويتر تحذر ما يقرب من 700 ألف مستخدم من تغريدات روسية المصدر

صرحت شركة تويتر بأنها اكتشفت 1062 حساباً إضافيًا متصلًا بوكالة أبحاث الإنترنت التابعة للحكومة الروسية المتهمة بالتلاعب بالانتخابات الأمريكية في 2016.

وأعلن توتير أنه يرسل حاليًا رسائل تحذير لحوالي 677775 شخصًا في الولايات المتحدة كانوا يتبعون تلك الحسابات أو أعادوا نشر التغريدات الصادرة منها أو حتى عبروا عن إعجابهم بتلك التغريدات خلال فترة الانتخابات، طبقًا لما نشرته الشركة في منشور على مدونتها الجمعة الماضية.  

وتلك الأرقام لا تعبر عن كل الحسابات التي اكتشفتها توتير على منصتها الإلكترونية وثبت أنها تابعة لتلك الوكالة فقد أعلنت من قبل أنها وجدت حوالي 2752 حساباً على تويتر تابعين لوكالة الأبحاث الروسية العام الماضي.

وتم إيقاف جميع الحسابات التابعة لوكالة الأبحاث الروسية تلك، كما قامت شركة تويتر بالإفصاح عن جميع المعلومات المتعلقة بتلك الحسابات أمام محققي الكونجرس الذين يقومون حاليا بالتحقيق بشأن التلاعب بنتائج الانتخابات الأمريكية لعام 2016. ووجدت تويتر أن الشركة ترتبط بحوالي 3814 حسابا على المنصة الإلكترونية ونشرت حوالي 175993 تغريدة منهم 7.4 بالمائة متعلقة بالانتخابات.

وصرحت الشركة قائلة: "بعد ما حدث في انتخابات 2016، أطلقنا مبادرة للتحقق من جودة المعلومات لتطوير استراتيجيات جديدة من شأنها التعرف على المعلومات المغلوطة ومنعها من الانتشار على منصة التواصل الاجتماعي".

فقد قامت الشركة بالعديد من التحديثات الهامة على الموقع واعترفت بواجبها نحو الاستمرار بشأن التطوير من أجل الهدف ذاته لمواجهة هذا النوع من النشاطات الذي تطور تطورًا سريعًا للغاية".

وعبر رجال القانون عن امتعاضهم بشأن تأخر منصات التواصل الاجتماعي لفترة طويلة قبل البدء في اتخاذ خطوات جادة ضد محاولات روسيا للتأثير على الناخبين خلال الانتخابات الأمريكية السابقة. وردت تويتر قائلة إنها على استعداد تام تلك المرة لمواجهة الأمر خلال الانتخابات القادمة 2018 عن طريق التواصل مع المسؤولين الفيدراليين ومسؤولي الدولة.  

كانت الشركة قد منعت أيضًا عددًا من الحسابات التابعة للحكومة الروسية من شراء إعلانات وتقوم بإنشاء مركز للشفافية لتعرض من خلاله حجم الأموال التي تصرفها الحملات الانتخابية على الدعاية والإعلان والصفات الديموغرافية التي تستهدفها تلك الحملات.

وجاء تصريح توتير بعد تصريح الفيسبوك بأنها سوف تكشف عن الحسابات التي كانت تنشر دعايا للشركة الروسية على الموقع الإلكتروني.. وجدير بالذكر أن العام الماضي عندما أعلنت تويتر عن الحسابات التابعة لوكالة الأبحاث الروسية قامت أيضا بالإفصاح عن وجود 36 ألف حساب متصل بروسيا نشروا 1.4 مليون تغريدة متعلقة بالانتخابات الأمريكية.