Top

موقع الجمال

شارك

تكنولوجيا

جنيرال موتورز تطلق سيارات تتحرك ذاتيا بدون سائق في 2019

تاريخ النشر:21-12-2017 / 03:09 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

جنيرال موتورز تطلق سيارات تتحرك ذاتيا بدون سائق في 2019

أعلنت جنيرال موتورز عن خطتها لإطلاق سيارات تتحرك بدون سائق وتوفير تلك السيارات للعملاء عن طريق خدمة النقل خلال عامين وتعتبر تلك الخطوة نقلة كبيرة في عالم السيارات ومن المتوقع ان تكون مصدرا للربح الوفير للشركة.

بعد قضاء ما يزيد عن عام لوضع الخطة المناسبة لإطلاق الروبوتاكسي او سيارة الأجرة الآلية صرحت شركة جنيرال موتورز أن السيارة ستكون على أتم الاستعداد للعمل 2019 وسيكون للشركة أسطولا كبيرا من السيارات التي تسير آليا بدون سائق. ومن المتوقع أن توفر جنيرال موتورز خدمة نقل الركاب بتلك السيارات بنفسها أو تستعين بشريك.

وتعد شركة جنيرال موتورز أكبر شركة مصنعة للسيارات في الولايات المتحدة وتأتي خطتها رد فعل لانخفاض معدلات بيع السيارات مؤخرا. لذا ستكون خدمة الروبوتاكسي أو سيارة الأجرة الآلية مصدرا جديدا للربح خاصة أن تلك السيارة ستتفوق على خدمة مشاركة السيارة من حيث توفير النفقات.

وصرحت الشركة أن تلك الخطوة تعد فرصة عظيمة وستغير العالم بأكمله.

وحاليا توفر الشركات التي تعمل في خدمة مشاركة السيارة مثل "اوبر" خدماتها مقابل حوالي 2-3 دولا للميل الواحد وتدفع الشركات للسائقين حوالي ثلاثة أرباع الأرباح. لذا سوف توفر السيارات الآلية جميع تلك النفقات.

وجدير بالذكر أن "أوبر" ستستلم 24 ألف سيارة SUV من فولفو قيل إنها  تستطيع التحرك آليا بدون سائق. كما صرحت شركة Waymo إحدى شركات جوجل، وهي تعمل مثل أوبر في خدمات النقل، أنها ستبدأ في نقل الركاب في سيارات فيات كرايسلر تسير بدون سائق أيضا.

ولم توضح شركة جنيرال موتورز ما إذا كانت ستقوم بإدارة تلك الخدمة بذاتها او ستسعين بشريك مثل "أوبر" وقيل أن الشركة استثمرت حوالي 500 مليون دولار في هذا الاختراع الجديد.

وعلق المتخصصون أن تلك الخطوة من شأنها تقليل نفقات النقل للركاب مما سيزيد من حجم السوق بنسبة 500 إلى 1000 ضعف حجمه الحالي.

وقد عرضت جنيرال موتورز نموذج من السيارات التي تسير آليا بدون سائق للمحللين والإعلام في شوارع سان فرانسيسكو.
وتركز الشركة حاليا على تصنيع سيارات لا تحتاج إلى كثيرا من أعمال الصيانة لتماثل الطائرات التي تستمر في العمل لفترات طويلة بدون صيانة لذا تركز على السيارات الكهربائية لأنها لا تحتوي على العديد من الأجزاء الميكانيكية مما يقلل من الحاجة إلى الصيانة المتكررة.

وفي ظل كل تلك المحاولات للتنافس بقوة في عالم السيارات يبدوا أن الشركة تحقق النجاح المتوقع فقد ارتفع سعر اسهمها بشكل كبير خلال الأشهر القليلة الماضية بنسبة 26 بالمائة هذا العام بخلاف فورد التي ارتفعت أسهمها بنسبة 4 بالمائة فقط.