Top

موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

جلبة بسبب التخفيضات في أسعار منتجات هول فوودز Whole Foods

تاريخ النشر:18-09-2017 / 01:16 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

جلبة بسبب التخفيضات في أسعار منتجات هول فوودز Whole Foods

حصل استحواز أمازون لهول فودز Whole Foods على إهتمام كثير من الناس وازداد الأمر بقرار أمازون بتخفيض سعر المنتجات بشكل كبير مما تسبب في زيادة الإقبال على سلسلة المتاجر بما يساوي 25%.

استطاعت شركة Foursquare وهي شركة مختصة في تحليل الأسواق اكتشاف تلك الزيادة التي حدثت في عدد زيارات عملاء متاجر Whole Foods بجمع معلومات من المتاجر خلال أول يومين بعد إتمام شركة أمازون للصفقة. وتمكنوا من الوصول لتلك المعلومات من بيانات الهواتف الجوالة للمتسوقين ومقارنتها بالبيانات الخاصة بالأسبوع السابق لهذا الحدث.

واستطاعت أمازون الحصول على تلك السلسلة رفيعة المستوى الشهر الماضي مقابل 13.7 مليار دولار مما تسبب في اضطراب عنيف في صناعة متاجر البقالة بانخفاض أسهم المنافسين في المجال. وفي نفس يوم إتمام الصفقة قررت أمازون خفض سعر المنتجات بما يعادل 43%. فوصل سعر تفاح فودجي الأورجانك إلى 1.99 دولارًا للرطل وكان ب 3.48 للرطل كما انخفض سعر الأفوكادو الأورجانك إلى 1.99 دولارًا وكان ب 2.79 دولارً في السابق.

وتعتبر تلك الزيادة في إقبال العملاء إشارة طيبة تدل على قدرة أمازون على النجاح في عالم المتاجر الفعلية ففي بعض المناطق ازداد عدد العملاء بشكل كبير جدًا فشهدت المتاجر الموجودة في مدينة شيكاغو زيادة في عدد الزيارات بمقدار 35%.  

وعلق أحد المسؤولين في بلومبيرج أن تلك الزيادة طبيعية جدًا خصوصًا بعد التغطية الإعلامية الكثيفة للحدث فدفعهم فضولهم إلى زيارة المتاجر مباشرة ولكن ما ننتظر أن نراه هو استمرار هذا العدد في زيارة المتاجر وزيادة نسبة الشراء بشكل دائم.

فالعديد من الناس ذهبوا لتلك المتاجر بدافع الفضول فقط ولكن الأهم هو تغيير عادات الناس الشرائية وإقناعهم بالاستمرار في التبضع من المتجر في المستقبل.

إن استحواز أمازون على هول فوودز Whole Foods يعتبر نقلة هامة لأمازون لكن الأخيرة ما زالت تواجه العديد من التحديات في التعامل مع هذا النوع من البضائع سريع التلف وخاصة أن أمازون لديها تاريخ غير مرضي بهذا الشأن.

وجدير بالذكر أن حجم أمازون في عالم متاجر البقالة ما زال صغيرًا نسبيًا حتى بعد الحصول على هول فودز Whole Foods فهي تتحكم في ما يقل عن 2% فقط من السوق الذي يساوي 800 مليار دولارًا والذي تسيطر عليه متاجر Walmart Stores و Kroger و Albertsons.

وكان السبب الرئيسي وراء استحواز أمازون على هول فودز Whole Foods هو ماعانته الأخير خلال السنوات القليلة الماضية بسبب عدم قدرة منتجاتها على المنافسة وخاصة مع وجود منافسين مثل Kroger  و Wal-Mart الذان حريصان  دائمًا على عرض منتجات متميزة بأسعار منخفضة. مما جعل منتجات شركة Whole Foods تبدوا غالية الثمن، لذا يبدوا أن أمام أمازون طريقًا طويلًا لجعل منتجات هول فودز Whole Foods قادرة على المنافسة من جهة السعر.

وخاصة أنه حتى بعد هذا التخفيض الكبير لازالت المنتجات غالية نسبيًا مقارنتها بمثيلاتها التابعة للشركات المنافسة. لذا على أمازون بذل المزيد من الجهود للحفاظ على العملاء وتخفيض الأسعار.