Top
موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

إنستجرام وسنابشات يحاربان فيروس كورونا

تاريخ النشر:17-03-2020 / 04:43 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - وائل نجيب

 إنستجرام وسنابشات يحاربان فيروس كورونا
إنستجرام وسنابشات

أرسلت شركة إنستجرام ملاحظة إلى مجتمع العامل في مجال الواقع المعزز أو AR الخاص به يطلب منهم تجنب نشر معلومات سيئة عن فيروس كورونا.

وقالت الشركة من خلال برنامج Spark AR، وهو مجتمع من مصممي الجرافيك الذين يقومون ببناء ميزات الواقع المعزز: "لقد أزلنا التأثيرات المنشورة سابقًا ونرفض جميع التأثيرات الجديدة التي تدعي التنبؤ بالفيروس التاجي كورونا وتشخيصه وعلاجه".

وأضافت شركة إنستجرام أيضًا أنه لن يسمح للأشخاص بعد الآن بالبحث عن تأثيرات الواقع المعزز المتعلقة بفيروس كورونا، فإن كان لا يزال هناك فلاتر مرتبطة بالفيروس، فلن يكون من السهل اكتشافها ولن يتم الموافقة على تلك التي تقدم معلومات سيئة في حين سيتم السماح للمنظمات الصحية ذات السمعة الطيبة بإنشاء فلاتر للواقع المعزز.

وفي منصة سنابشات، قالت الشركة إنه لن يتم السماح للمرشحات المتعلقة بفيروس كورونا أيضاً.

وتحتوي كل من منصة سنابشات وإنستجرام على برامج تسمح لمنشئي المحتوى المستقلين ببناء مرشحاتهم الخاصة. من المفترض أن تكون معظم تأثيرات الواقع المعزز المتعلقة بالفيروس التاجي كورونا خفيفة الظل أو ترفيهية، مثل الفلاتر التي تنشئ قناعًا جراحيًا افتراضيًا على وجه مرتديها في حين ادعت مرشحات أخرى تشخيص الفيروس عن طريق مسح وجه الشخص وإظهار النتيجة.

وعلى سبيل المثال، تظهر بعض مرشحات سنابشات المسماة "اختبار فيروسات التاجية" بالتحقق من المرض ويظهر التأثير شريط تحميل أثناء تقدمه وينتج نتيجة قائلاً "لا تأخذ نصيحة طبية من الفلاتر".

وتم الإعلان عن الفيروس التاجي كورونا، الذي ظهر لأول مرة على نطاق واسع في الصين في يناير بأنه وباء، وتم الإعلان يوم الجمعة عن حالة الطوارئ في الولايات المتحدة.
ومن بين إحدى التحديات التي تواجه مسؤولي الصحة العامة هو انتشار المعلومات الخاطئة المنتشرة على فيسبوك ويوتيوب وتويتر وأماكن أخرى عبر الإنترنت.