Top
موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

3 أسباب تجعل وسائل الإعلام الاجتماعية غير فعالة بالنسبة لك

تاريخ النشر:02-03-2020 / 11:30 AM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

3 أسباب تجعل وسائل الإعلام الاجتماعية غير فعالة بالنسبة لك
سوشيال ميديا

الأمر بسيط - هناك بعض الأخطاء الأساسية التي يرتكبها رواد الأعمال والشركات مرارًا وتكرارًا في التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تحد من قدرتهم في الحصول على جمهور نشط.. وفيما يلي بعض الأخطاء الأكثر شيوعًا:

1- لا يعرفون جمهورهم
هذا أمر بالغ الأهمية، لأن عدم معرفة جمهورك يعني أنك تحاول التحدث إلى الجميع، مما يعني أنك حقا تصرخ في الفراغ على أمل أن يسمع شخص ما.

وإذا لم تتمكن من التواصل مع عملائك، فلن تقدر على بيع أي شيء.. إن فهم من هم جمهورك المستهدف
- ما يريدون، ما يحتاجون إليه، المكان الذي تتناسب فيه.. وما إلى ذلك - أمر بالغ الأهمية لزيادة أداء التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي لديك.

2- لا يتبعون نهجا متسقا
في هذا العالم الجديد من خوارزميات وسائل التواصل الاجتماعي يجب أن نعلم أن الاتساق هو مفتاح نمو الجمهور، ولكن للتوضيح هذا لا يعني أنك تحتاج إلى النشر كل يوم.. فأن تكون متسقًا يعني الخروج بجدول مناسب لك، والأهم من ذلك هو الالتزام به.

فحتى لو لم تشعر أنك تحصل على نتائج فورية، فإن النشر بانتظام يمنح جمهورك سببًا للعودة إلى ملفاتك الشخصية، كما يساعد أيضًا في الحصول على محتوى جديد ذي صلة عندما يبحث شخص ما عنك أو يظهر في عملك.، فالطريق إلى زيادة حضورك الاجتماعي هو الرسائل القوية والمحتوى الذي يتوافق مع ما يحتاج جمهورك إلى رؤيته.

انشر بانتظام واعمل على تثقيف جمهورك، وعلى مر الوقت، سوف تكسب المزيد من الثقة والمصداقية.

3- يحاولون فقط الحصول على عدد كبير من المتابعين لقد انتهت أيام التراكمات.
قد تبدو الأرقام جميلة وتجعلك تشعر بالرضا، لكن ما لم يكن هؤلاء الأشخاص من المحتمل أن يصبحوا عملاء دائمين، فإنهم لن يساعدوا قضيتك.

ويجب توضيح أن الأرقام الوهمية تدمر أيضًا بياناتك، حيث تعتبر البيانات محورا أساسيا للتسويق على وسائل التواصل الاجتماعي، فإذا كان لديك 1000 من متابعي الصفحة، لكن 900 منهم لن ينفقوا أموالًا على عملك، فهذا يعني أن كل ما تبذلونه من التحليلات ورؤى الجمهور غير مجدية، مما يجعل من الصعب للغاية إيجاد فهم واضح لما يحتاج إليه جمهورك.

نعم يستغرق الأمر وقتًا طويلاً لإثارة الوعي بالعلامة التجارية وبناء متابعين، لكن متابعة الأشخاص الذين يشاركون بالفعل في رسالتك هو أكثر قيمة بكثير من مطاردة الأرقام في محاولة لإثارة إعجاب شخص ما يظهر عبر ملف التعريف الخاص بك.

في المجمل...
إليك أهم نقطة: الفرق بين الأشخاص الذين يقولون إن وسائل التواصل الاجتماعي غير مجدية والأشخاص الذين يكسبون العملاء ويحققون المبيعات، وينمون باستمرار مع جمهورهم على وسائل التواصل الاجتماعي يتلخص في أن النوع الأول لدية خطة عمل واضحة:

لقد اكتشفوا ما يريد جمهورهم رؤيته، ويقومون بتوفيره على أساس ثابت، وهم يراقبون ويتبدلون باستمرار.

في الواقع، إذا كنت تقضي أكثر من ساعة على وسائل التواصل الاجتماعي يوميًا، فمن المحتمل أنك تهدر الوقت مع "عمل مزدحم".. وهذا ليس مفيدًا لأحد.. قم بتقسيم المهام الأساسية التي تحتاج إلى إكمالها كل يوم، وحدد جدولًا، وصياغة خطة بناءً على بيانات جمهورك ثم نفذ ، وفقا لذلك.