Top
موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

جوجل تواجه تحقيقاً جديداً بسبب تتبع الموقع الجغرافي للمستخدمين

تاريخ النشر:11-02-2020 / 01:31 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - وائل نجيب

 جوجل تواجه تحقيقاً جديداً بسبب تتبع الموقع الجغرافي للمستخدمين

تواجه شركة جوجل تحقيقًا جديدًا في الاتحاد الأوروبي بشأن المخاوف من معالجة الشركة لبيانات الموقع الجغرافي للمستخدمين والتي يمكن أن تنتهك قواعد الخصوصية.

ونظرًا لقوة الاتحاد المتمثل في فرض غرامات باهظة، فقد فتحت لجنة حماية البيانات في أيرلندا يوم الثلاثاء أيضًا تحقيقًا منفصلًا في Match Group و "المعالجة المستمرة لبيانات المستخدمين الشخصية" على تطبيق المواعدة الشهير Tinder.

وسيتم إضافة هذا التحقيق إلى التحقيقات التي تزيد عن 20 تحقيقًا من قبل السلطة الأيرلندية في شركات التكنولوجيا الكبرى، بما في ذلك فيسبوك وتويتر وأبل، حيث تتعلق الحالتان الأكثر تقدماً بشفافية تطبيق واتساب حول مشاركة البيانات مع فيسبوك وباقي الشركات التابعة لشركة فيسبوك.

وقالت السلطات الأيرلندية في بيان الثلاثاء إن التحقيق المتعلق بعملاق البحث جوجل المملوك لشركة Alphabet Inc سيبحث "مشروعية معالجة جوجل لبيانات الموقع الجغرافي والشفافية المحيطة بهذه المعالجة". وقالت الهيئة إن التحقيق في Tinder "سيشرع في تحديد ما إذا كانت الشركة لديها أساس قانوني للمعالجة المستمرة للبيانات الشخصية لمستخدميها".

وتتبع قضية جوجل الأخيرة سلسلة من الشكاوى في 2018 من جمعيات المستهلكين، متهمة الشركة بجمع البيانات التي يمكن أن تكشف الكثير عن مستخدميها أكثر من مجرد مواقعهم، مثل ميولهم السياسية أو ميولهم الجنسية.

ويأتي التحقيق بعد أن أعلنت شركة Alphabet عن إيراداتها الفصلية التي جاءت أعلى من تقديرات المحللين في تراجع نمو إعلانات البحث، في حين أن أرقام المبيعات الجديدة على YouTube خيبت آمال وول ستريت، وتراجعت الأسهم 3.7 % في نيويورك.

وقالت جوجل في بيان لها: "يجب أن يكون الناس قادرين على الفهم والتحكم في كيفية استخدام شركات مثل جوجل لبيانات الموقع لتقديم الخدمات لهم"، مضيفة أن الشركة "ستتعاون بالكامل" مع الجهة المنظمة.

"في العام الماضي قمنا بإجراء عدد من التغييرات على المنتج لتحسين مستوى شفافية المستخدم والتحكم في بيانات الموقع".