Top
موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

مدير التسويق بفيسبوك: تحتاج شركة فيسبوك فعليًا إلى حكومة ويجب على الحكومة ترك فيسبوك وشأنه

تاريخ النشر:06-08-2019 / 01:19 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

مدير التسويق بفيسبوك: تحتاج شركة فيسبوك فعليًا إلى حكومة ويجب على الحكومة ترك فيسبوك وشأنه

قد يحتاج فيسبوك إلى مساعدة الحكومة لإصلاح المشكلات التي أدت إلى أزمة علامتها التجارية، لكن مدير التسويق أنطونيو لوسيو يقول إن عرقلة نجاح شركة الفيسبوك فكرة سيئة لأن أهميتها تجعلها موازنة للحكومات التي تريد قمع حرية التعبير.

يرى لوتشيو أيضًا أن فيسبوك طرح فكرة العملة الإلكترونية علانية أولاً بدلاً من طرحها في السوق أولاً حرصًا من الشركة على تطبيق مبدأ الشفافية.

أدلى لوتشيو بهذه التصريحات في مؤتمر شركة بروكتر آند جامبل في سينسيناتي يوم الأربعاء.

أقر لوتشيو الذي كان كبير مسوقي HP بأنه لم يرغب في البداية في الحصول على وظيفة في الفيسبوك حيث إنه لم يفهم ما الذي سيفعله مدير التسويق بالفيسبوك، وهو الآن يعلم أنه لابد أن يفهم طريقة عمل المنصات وكسب المصداقية بين كبار القادة.

بالطبع، لقد ورث لوتشيو أزمة العلامة التجارية عندما هبطت تصنيفات "الثقة والاحترام" على فيسبوك بنسبة 43 نقطة مئوية في العام الماضي، وهو أكبر انخفاض لعلامة تجارية خلال 20 عامًا من بيانات استطلاع هاريس.

وقال لوتشيو: "لقد سمحنا للعالم بتفسير كل ما فعلناه، حتى اختراعات بعض قادتنا، وعلينا أن نكون سباقين في سرد قصتنا".

تتمثل صلاحيته -إلى جانب جذب المزيد من الأشخاص لاستخدام منتجات Facebook- في تقديم تفسيرات منطقية وتناسقة حول "المسؤولية والتأثير الاجتماعي والابتكار في الشركة".

 وأقر لوتشيو أن المنصة تحتاج إلى تعريفات ولوائح حكومية للمساعدة في معالجة سلامة العلامات التجارية والأخبار المزيفة والتدخل في الانتخابات وإدارة البيانات وقضايا الخصوصية التي تواجهها، لكنه قال إنه لا ينبغي تقسيم Facebook ، ويعزى ذلك جزئيًا إلى أن حجمه يمنحه المزيد من القوة لإصلاح هذه المشكلات ومقاومة الحكومات التي ترغب في فرض الرقابة على حرية التعبير على الإنترنت. بالإضافة إلى ذلك.. قال إنه حتى مع Instagram و Messenger و WhatsApp ، لا يزال Facebook يمثل فقط حوالي 6 بالمائة من إيرادات الإعلانات الأمريكية.

وقال لوتشيو إن "فيسبوك" رفض فكرة إنشاء اسم شركة قابضة جديدة لتشمل جميع منصاتها وربما عزل الأجزاء الأقل ضغطًا من الشركة عن الفضائح التي تواجه العلامة التجارية الرائدة.

لكنه قال: "يجب أن يكون الفيسبوك أكثر جرأة من حيث الدفاع عن المهمة، وهو إعطاء الناس فرصة للتعبير وربط الناس في جميع أنحاء العالم".

سأل باتيل بوضوح لماذا -وسط كل الفضائح- اختار Facebook الآن أن يقترح عملته العالمية المشفرة Libra؟

أجاب لوتشيو أنه يرى أن تلك العملة دليل على الإصلاح، وقال لوتشيو: "الشيء الوحيد الذي قامت به الشركة هو كتابة وثيقة ووضع أنفسنا أمام الهيئات التنظيمية في أوروبا وكذلك الولايات المتحدة. سيستغرق هذا الأمر بعض الوقت؛ لذلك قد نجري هذه المحادثات الآن.. وأوضحت الشركة أننا لن نمضي قدمًا دون اتفاق".