Top
موقع الجمال

شارك

تسويق واعلان

تقرير لـ Magna: استمرار تباطؤ نمو الإعلانات العالمية في 2019

تاريخ النشر:20-06-2019 / 01:36 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - وائل نجيب

تقرير لـ Magna: استمرار تباطؤ نمو الإعلانات العالمية في 2019

بحسب تقرير لـ Magna فمن المتوقع أن يستمر نمو الإعلانات العالمية في التباطؤ خلال العام الحالي؛ حيث توقعت أن يصل النمو في عائدات الإعلانات العالمية عند 5 % خلال العام 2019 بما يقارب 600 مليار دولار أمريكي على مستوى العالم متراجعا عن العام الماضي حيث وصل إلى 8 % في الوقت الذي توقع تقرير سابق في ديسمبر الماضي أن يصل النمو إلى 4.7 %.

وبحسب التقرير الصيفي لـMagna  التابعة لمجموعة Interpublic Group of Cos فإن نمو الإعلانات سيتباطأ في حال لم يتم تعويضه من خلال الإعلانات الرقمية والتي تتوقع أن يتراجع بنسبة 14 % خلال العام الحالي؛ حيث إن النمو في الإعلانات الرقمية مازال أقل من الأعوام السابقة، فالإعلانات الرقمية تحوم حول نسبة 18 % إلى 20 % خلال الأعوام الأربعة الماضية وحققت ارتفاعات في النمو كل عام على مدار 10 أعوام متتالية.

ويقولVincent Letang ، نائب رئيس قسم التسوق لدى Magna:
"إن بعد عدة أرباع كانت فيها سرعة النمو متسقة للغاية، تباطأ بشكل ملحوظ ولا يمكن أن يستمر في النمو بنسبة 20 في المائة كما حدث في السنوات القليلة الماضية إلى الأبد".
وفي وقت مبكر من هذا العام، بلغت مبيعات الإعلانات الرقمية علامة فارقة، حيث بلغت 51 في المائة من إجمالي مبيعات الإعلانات في العالم حيث ساهم هذا التشبع في ضعف التوقعات لعام 2019.

إضافةً إلى ذلك، هناك نقص في الأحداث التي تحدث بشكل دوري من أجل المعلنين لضخ الأموال فيها، ويقول Letang إنه لا توجد انتخابات ولا توجد ألعاب أولمبية ولا كأس العالم FIFA، مضيفا أنه في الوقت الذي تجري فيه حالياً بطولة كأس العالم للسيدات FIFA وكأس أمريكا الجنوبية لكرة القدم، إلا أنهما لا يتمتعان بأي قوة في تحريك الجماهير والإنفاق التلفزيوني.

وفي العام المقبل، من المتوقع أن تجذب الانتخابات الرئاسية الأمريكية وأولمبياد طوكيو الصيفية الدولارات الإعلانية وتساعد على استقرار إيرادات وسائل الإعلام في التلفزيون والمطبوعات والإذاعة وإعلانات الـ out door.

ولكن حتى عندما يستبعد المتنبئون الآثار الدورية تمامًا، كما يقول Letang، فإن الاتجاه العام لنمو مبيعات الإعلانات قد انخفض.

وفي الوقت الحالي، يتم تخفيف هذا التأثير من خلال الإنفاق الأعلى من المتوقع في الولايات المتحدة والصين. والمفاجأة هي مرونة السوق الأمريكية حيث كان الربع الأول قوياً للغاية، تماشياً مع عام 2018، ويقول Letang إنه على الرغم من انخفاض نسبة الوصول والجمهور فقد ارتفعت الأسعار بنسبة 10 في المائة.