Top
موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

فيسبوك يصل لتسوية مع ملعنين بسبب مقاييس خاطئة بإعلانات الفيديو

تاريخ النشر:19-06-2019 / 03:29 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - وائل نجيب

فيسبوك يصل لتسوية مع ملعنين بسبب مقاييس خاطئة بإعلانات الفيديو

تستعد شركة فيسبوك لعمل تسوية مع المعلنين الذين رفعوا دعوى تطالب موقع التواصل الاجتماعي بتعويضات بسبب خلل في البيانات المرتبطة بإعلانات الفيديو والذي كان من نواح كثيرة بداية عصر من عدم الثقة المحيط بالشركة.

ففي المحكمة الفيدرالية بكاليفورنيا هذا الأسبوع، وافق Facebook على صفقة مع مجموعة من المسوقين الذين زعموا أن أخطاء المقاييس دفعتهم إلى شراء إعلانات على الموقع بناءً على معلومات سيئة.

ففي عام 2016، كشف Facebook لكبار شركاء الإعلان أنه قد أخطأ وقام بتضخيم متوسط الوقت الذي يقضيه الأشخاص في مشاهدة مقاطع الفيديو، وذلك بسبب الطريقة التي تعمل بها الشبكة الاجتماعية على زيادة الأرقام.

ولم يؤثر التباين على الإعلانات المدفوعة، بل على مقاطع الفيديو التي نشرتها العلامات التجارية والناشرون على صفحاتهم على Facebook حيث جادل المدعون في الدعوى أنهم كانوا يتخذون قرارات للاستثمار في الفيسبوك، بناءً على التقارير الخاطئة.

وكتب محامي المدعين في دعوى قضائية هذا الأسبوع: "لقد وافق الطرفان الآن على شروط التسوية بالشكل الذي من شأنه أن يحل هذا التقاضي بالكامل"، وطلب من القاضي تعليق جميع الأنشطة حول القضية بينما ينهي الطرفان الصفقة.

لم يتم الكشف عن شروط اتفاقية التسوية ولم يرد محامو المدعين على الفور على طلبات التعليق.

وتعود القضية إلى العام الماضي، حين ادعى المسوقون في الدعوى أن شركة Facebook عرفت عن المقاييس الخاطئة في وقت أبكر مما سمحت به، وأن الشركة قد قللت في البداية من حجم الأخطاء.

وزعمت الدعوى أن Facebook أبلغ المعلنين أن متوسط عدد مرات المشاهدة على الفيديو كان يتراوح بين 60٪ و 80٪ ، لكن العدد الحقيقي قد يتراوح بين 150٪ و 900٪ ، وفقًا للدعوى القضائية.

وكان Facebook قد نفي أنه أعلن عن معلومات حول المقاييس السيئة للفيديو.. وقالت الشركة في بيان العام الماضي رداً على الادعاءات في الدعوى: "الاقتراحات بأننا حاولنا بأي شكل من الأشكال إخفاء هذه القضية عن شركائنا غير صحيحة، لقد أخبرنا عملاءنا بالخطأ عندما اكتشفناه وقمنا بتحديث مركز المساعدة الخاص بنا لشرح المشكلة".