Top
موقع الجمال

شارك

وسائل اعلام

واطسون يرفع دعوى جديدة

تاريخ النشر:25-03-2019 / 03:51 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

واطسون يرفع دعوى جديدة

قدّم رالف واطسون، كبير مسئولي التطوير السابق في CPB، دعوى جديدة ضد أشخاص يدّعي أنهم وراء دايت ماديسون التي تقطن في نيويورك، وتمثل هذه الدعوى الثالثة التي يرفعها واطسون الذي رفع من قبل دعوى قضائية ضد أشخاص يزعم أنهم أعضاء من DMA  في لوس أنجلوس وكذلك صاحب العمل السابق الذى كان يعمل به.

 كان قد لفت حساب "دايت ماديسون أفينيو إنستغرام" الانتباه في العام الماضي؛ حيث قام بالإشارة إلى  الرجال الذين زعم بأنهم قد شاركوا في التحرش الجنسي بعدما نشر أسماءهم على حساب مجهول، وما ترتب عليه من فصل العديد من ذوي الأسماء الكبيرة عن وكالاتهم، بما فيهم واطسون.

كانت دعوى واطسون الأخيرة، التي رفعت في 17 يناير من العام المنقضي في المحكمة الجزئية الأمريكية في المقاطعة الجنوبية من نيويورك، ضد أربعة أشخاص يعتقد أنهم يعيشون في نيويورك، بالإضافة إلى شخص يزعم أنه يعيش في ولاية إلينوي، إلى جانب "كيان تجاري غير معروف"، وتزعم الدعوى أن واطسون قد تم اتهامه زوراً بكونه مغتصبًا ولا يزال يعاني من أزمة  نفسية شديدة من تدمير مهنته الناجحة للغاية من خلال حملة شائنة ومسعورة من الإشاعات والتلميحات.

وتقول الدعوى إن واطسون على علم بأن DMA هي التي وراء حملة التشهير التي طالته ونالت منه وذلك بمساعدة آخرين لم يتم الإفصاح عنهم.

وفي مايو من العام المنقضى، رفع واطسون دعوى في المحكمة العليا في كاليفورنيا لمحافظة لوس أنجلوس ضد دايت ماديسون أفينيو، حيث ادعى أن البيانات التشهيرية المنشورة على الحساب أدت إلى فصله غير المشروع من الوكالة. وكان من بين المتهمين في الدعوى "جين دو 1" و "جين دو 2"، الذين زعموا أنهم من سكان مقاطعة لوس أنجلوس، وقام واطسون أيضًا بمقاضاة وكالته السابقة في يونيو 2018.

وقد امتنع محامي واطسون "مايكل أيوت" عن التعليق على قضية نيويورك ولم تدرج قائمة المحكمة حتى الآن قائمة التمثيل القانوني لدايت ماديسون أفينيو.

وتزعم الدعوى الجديدة أن واطسون على دراية بالهوية الحقيقية لأربعة أشخاص من نيويورك، ولكن يقاضيهم تحت اسم مجهول لحماية خصوصية هؤلاء الأفراد حتى يتم الوصول إلى أمر مناسب من قبل الأحزاب والموافقة عليها من قبل المحكمة، كما تنص على أن الفرد الذى يسكن في ولاية إلينوي لديه الحد الأدنى من الاتصالات كافية لولاية نيويورك نتيجة لمشاركته في الأحداث التي أدت إلى هذه الشكوى.

وفي دعوى قضائية في قضية لوس أنجلوس، قال محامي واطسون إن المدعي رفع الدعوى قبل انتهاء مدة التقادم، حيث يتوقع واطسون أن بعض أعضاء DMA سيقولون إنهم لا يخضعون للولاية القضائية الشخصية في كاليفورنيا.

في أغسطس 2018، وقعت قاضية محكمة لوس أنجلوس العليا مونيكا باخنر على أمر يسمح لفريق واطسون القانوني بتقديم مذكرات استدعاء تجارية إلى إنستغرام وعائلته (الفيسبوك و Gmail) لتقديم معلومات محددة حول الأفراد المجهولين وراء ديت ماديسون، فلنرَ ما سيحدث في تلك القضية التي هزت أوساط مواقع التواصل الاجتماعى في لوس أنجلوس.