Top

موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

فيسبوك يعلن عن أرباح قياسية في الربع الاول من العام المالي

تاريخ النشر:06-03-2019 / 12:03 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

فيسبوك يعلن عن أرباح قياسية في الربع الاول من العام المالي

أصبح العالم الآن يشهد حرب معلومات غير عادية، فأصبحت المعلومة هي الشئ الثمين الذى تدفع له كبرى المنظمات الدولية ملايين بل مليارات الدولارات من أجل الحصول عليها.

كان الفيسبوك، الذي خضع لتحقيقات مكثفة في قضايا اختراق الخصوصية، قد تسبب في انفجار الربع الرابع من العام المنقضي، وهو ما يخفف الآن من المخاوف على الفيسبوك حول قصص مشاركة معلومات المستخدم مع أطراف ثالثة.

وكانت قد ارتفعت إيرادات إعلانات الشركة بنسبة 38 في المائة على أساس سنوي لتصل إلى رقم قياسي بلغ 16.64 مليار دولار في الربع الأول، وقد بلغت أرباحها 6.8 مليار دولار منهية الربع مع 1.52 مليار مستخدم يوميًا على التطبيق الرئيسي، وذلك بزيادة بنسبة 9 في المائة سنويًا، وأكثر من ملياري شخص  يستخدمون أحد تطبيقاته يوميًا.

ويبدو أن خاصية إضافة القصص "ستوري" قد أضافت الكثير للفيسبوك وأصبحت نقطة مضيئة للشبكة، حيث إن مقاطع الفيديو المتحركة التي تختفي في غضون 24 ساعة، والتي نسخها فيس بوك من سناب شات منذ عامين أصبحت محورية بشكل متزايد لاستراتيجية فيسبوك، وتم تطوير التطبيق وذلك يعد توحيدا لعائلة التطبييقات الخاصة بالمؤسسة (فيسبوك -واتس أب -ماسنجر – إنستجرام) وقد أطلق المدير التنفيذي لـ "فيسبوك" مارك زوكربيرج على موقع "ستوريز" لقب مستقبل التواصل الاجتماعي.

وقد ذكر زوكربيرج  في أحد اتصالاته مع محللي "وول ستريت" وذلك عقب صدور الأرباح، إن "ستورى" بدأت في الظهور على تطبيق "فيسبوك" الرئيسي وليس فقط على إنستجرام، وذكر أيضا أن الـ"ستورى" على الفيسبوك تنمو سريعا وستصل إلى ما نستهدف  الوصول إليه قريبا.

وكما يقول زوكربيرج بأن "فيسبوك" يحتاج إلى رفع أسعار الإعلانات على "ستورى" لأنه يجذب المزيد من الطلب من المعلنين، فإن تكلفة الإعلانات لا تزال أقل من الإعلانات في برنامج "آخر الأخبار"، بينما  الطلب أعلى على "ستورى" ويحذر فيس بوك المستثمرين من أنه مع تزايد انتشار "ستورى" فإن الإعلان من خلاله سيصبح أعلى تكلفة من أي منصة إعلان أخرى.

عندما عرض فيسبوك "ستورى" لأول مرة في عام 2017 ، كانت هناك أسئلة حول ما إذا كانت ستحظى بشعبية على الشبكة الاجتماعية الرئيسية كما كان عليه الحال على "إنستغرام" بينما زالت تلك المخاوف بعد عرضه حيث لاقى نجاحا كبيرا فاق التوقعات.

يقول ميغان ميسكوسكي -نائب رئيس قسم التنشيط الاجتماعي في شركة "إيسينس أمريكا الشمالية: "عندما أطلق "فيسبوك تطبيق "ستورى" بدا وكأنه لن يستخدمها شخص واحد، ولكن سرعان ما زاد نموها وأصبحت علامة مميزة ضمن تطبيقات فيسبوك".

لذا يبدو إنه في المستقبل قد تتساوى قيمة الإعلان من خلال "آخر الأخبار" ومن خلال "ستورى" بل ربما تكون الأفضلية  لـ"ستورى"، دعونا نراقب ما سيحدث في المستقبل ربما يأتي بالجديد.