Top
موقع الجمال

شارك

سوشيال ميديا

فيسبوك متهم بالعنصرية تجاه السود

تاريخ النشر:03-12-2018 / 01:07 PM

المحرر: خاص بان أرب ميديا - جهاد السقا

فيسبوك متهم بالعنصرية تجاه السود
فيسبوك متهم بالعنصرية تجاه السود

في الوقت الذي يحاول فيه فيسبوك الدفاع عن نفسه بعد فضيحة تسريب البيانات من قبل شركة كامبيريدج أناليتيكا، قام أحد الموظفين السابقين في موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم بنشر انتقادات لفيسبوك يتهمه فيها بالتمييز العنصري ضد السود.

حيث قال Mark S. Luckie إن فيسبوك لديه "مشكلة" مع الأشخاص من أصحاب البشرة السمراء.

وأضاف Luckie -والذي عمل كمدير في فيسبوك لمدة عام في منشور على حسابه الشخصي- إن فيسبوك يقوم باستثناء الموظفين والمستخدمين السود.

وأشار أن فيسبوك يميز بين البيض والسود ويهمش الموظفين السود قائلا: "التمييز العنصري في فيسبوك حقيقي".

من ناحيتها قالت شركة فيسبوك في شهر يوليو إن 4% من القوى العاملة في فيسبوك في الولايات المتحدة هم من السود، بزيادة 2% مقارنة بعام 2014.

 ونشر فيسبوك أول تقرير تنوع في مكان العمل في عام 2014 وقالت الشركة إنها "ملتزمة تمامًا بتحقيق قدر أكبر من التنوع" في قوتها العاملة.

وفي منشوره، قال Luckie إنه شعر بالغربة وكأنه من خارج بيئة الفيسبوك وهي تجربة شملت التمييز من قبل حراس الأمن، مضيفأ أن هناك الكثير من الموظفين السود يمكنهم سرد قصص حول تورطهم في مشاكل غير ضرورية مع الحرس أو الأمن بشكل عام.

وانتقد Luckie قسم الموارد البشرية في فيسبوك بسبب فشلهم في اتخاذ الإجراءات الضرورية عندما يشتكي الموظفون من سوء المعاملة مما تسبب في تراجع الروح المعنوية للموظفين السود.

وتلك الحالة التي يمر بها Luckie ليست فريدة من نوعها، فهناك 2.5% من الموظفين في جوجل من أصحاب البشرة السمراء من 2% في 2015، كما أن 2.2% من موظفي تويتر-حيث عمل Luckie في السابق- من السود.